منتدى دير الزور
عزيزي الزائر الكريم .. زيارتك لنا أسعدتنا كثيراً .. و لكن لن تكتمل سعادتنا إلا بانضمامك لأسرتنا .. لذا نرجوا منك الضغط على زر التسجيل التالي من فضلك
واملىء حقول التسجيل ،ملاحة ضع بريد صحيحا لتفعيل عضويتك من بريدك الشخصي
بعد التسجيل تصلك رسالة بريدية على بريدك الشخصي تجد فيها تعليمات تفعيل العضوية
وشكرا
مع تحيات ادارة منتديات دير الزور


لا للظلم لا لسرقة أحلام الشعب السوري لا لسرقة خيرات الشعب السوري لا لسرقة عرق الشعب السوري لا لسرقة دماء الشعب السوري لا لحكم الأسرة الواحدة لا لآل الأسد الحرية لشعبنا العظيم و النصر لثورتنا المجيدة المصدر : منتديات دير الزور: http://2et2.yoo7.com
 
الرئيسيةمجلة الديراليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخولمجلة الديرزخرف نيمك الخاص بالفيس بوكأضف موقع

مساحة اعلانية
مساحة اعلانية Check Google Page Rank منتديات دير الزور 3 بيج رنك

شاطر | 
 

 سورية: عن أي انتخابات وإصلاحات يتحدثون؟ أكرم البني * الخميس ١٧ مايو ٢٠١٢ من إلغاء قانون الطوارئ والأ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مهند الاحمد
مشرف عام
مشرف عام
avatar

الساعة :
دعاء
ذكر
عدد المساهمات : 644
نقاط : 1611
التقيم : 11
وسام وسام :
تاريخ الميلاد : 05/03/1990
تاريخ التسجيل : 06/04/2012
العمر : 27
الاقامة : سوريا
العمل/الترفيه : نجار
المزاج عادي

18052012
مُساهمةسورية: عن أي انتخابات وإصلاحات يتحدثون؟ أكرم البني * الخميس ١٧ مايو ٢٠١٢ من إلغاء قانون الطوارئ والأ


سورية: عن أي انتخابات وإصلاحات يتحدثون؟
أكرم البني *
الخميس ١٧ مايو ٢٠١٢
من إلغاء قانون الطوارئ والأحكام العرفية، إلى إجراء انتخابات مجلس الشعب في ظل ما يسمى التعددية السياسية، مروراً بإصدار قانون أحزاب وتعديل الدستور وانتخاب مجالس الادارة المحلية، يكون النظام السوري قد أنجز، كما يشيع الإعلام الرسمي، أهم الاصلاحات السياسية المطلوبة، وحق له طرح السؤال: ماذا يريد المعارضون بعد ذلك، وألا يغدو الاستمرار في التظاهرات والاحتجاجات مؤامرة لإفشال هذه الحزمة من الاصلاحات أو تنفيذاً لأجندة خارجية لا تريد لهذا البلد الخير والاستقرار.
هم يتحدثون عن الاصلاحات والانتخابات كأن شيئاً لا يحصل في البلاد، وكأن القطيعة مع الشعب لم تصل إلى حد يصعب وصلها، وكأن قدرة النخبة الحاكمة على إنتاج شرعية سياسية لا تزال ممكنة، وكأن القمع الشديد أو العنف لم يصل أوجه، وكأن الدماء لا تسيل في الشوارع، وكأن ليس ثمة أعداد لا تحصى من الضحايا والجرحى والمعتقلين والمشردين، وكأنها لا تعنيهم عشرات المناطق المدمرة والمنكوبة التي لم تعد لشروط حياتها أية علاقة مع شروط الحياة الآدمية، فكيف لها أن تشارك في الانتخابات أو في العملية السياسية. ربما يلخص طفل صغير هذه المفارقة في لافتة صغيرة يضعها فوق بقايا بيته المدمر وكتب عليها «هذه هي إصلاحات النظام»، أو لعل ما يجسدها صورة لصندوق اقتراع وضع في ساحة إحدى المناطق الساخنة ويتناوب الناس على وضع أسماء شهدائهم وانتخابهم كممثلين لهم!
وهنا نسأل: ما الذي جناه الناس من هذه الاصلاحات؟ هل توقف العنف وجرت محاسبة مرتكبيه؟ هل أعيد إلى البلاد مناخ الأمن والاستقرار؟ وهل تغير شعور الناس بأن شروط حياتهم تسير من سيئ إلى أسوأ؟
ربما لم يخطئ من قال إن ما سوف نراه عملياً على الأرض من استباحة لأبسط الحقوق سوف يجعلنا نترحم على قانون الطوارئ والأحكام العرفية! مثلما لم يخطئ من وجد أن تعديل الدستور ليس أكثر من مناورة لتجديد المناخ الأمني وأسس السيطرة القديمة بصورة تغدو مع الزمن أكثر سوءاً وتفاقماً! وأيضاً لم يخطئ من وجد انتخابات مجلس الشعب أشبه بمسرحية مملة، سأم اعادة عرضها، لكنها هذه المرة جرت تحت يافطة التعددية السياسية، وفي ظل حالة من السلبية وعدم الاكتراث قلّ نظيرها، وعلى رغم ذلك وعلى رغم دخول أحزاب جديدة حقل التنافس لم تتغير قواعد اللعبة وحققت قائمة الوحدة الوطنية وهو الاسم الجديد لقائمة الجبهة الوطنية التقدمية فوزاً ساحقاً، بل حازت وللغرابة على عدد إضافي من المقاعد فاق في بعض المراكز الانتخابية ما كان مخصصاً لها في السابق.
مكره اخاك لا بطل، هو حال النخبة الحاكمة في إعلان نواياها الاصلاحية، ففكرة الاصلاح السياسي التي حل مكانها شعار التحديث والتطوير حوربت وهزمت ولم تعد مطروحة منذ سنوات، مرة لأنها مرتبطة بأجندة خارجية، ومرة لأسبقية الإصلاحات الاقتصادية والإدارية، ثم جاءت الأولوية للأمن، وبذريعته جرى تطويع المجتمع وتشديد القبضة القمعية على قواه الحية بصورة لم يسبق لها مثيل، لكن يبدو اليوم أن ثمة حاجة للعودة إلى المناورات الاصلاحية، غايتها إرضاء الحلفاء وبالأخص روسيا بإظهار وجهاً إصلاحياً ومرونة في التعاطي مع مطالب الناس، يخفف الاحراج الذي تتعرض له ويحسن فرصها في تغطية ما تخلفه آلة الدمار من أوضاع مأسوية، وفي الطريق إرضاء بعض المترددين والخائفين، وتنشيط بعض مؤسسات الدولة المترهلة، والأهم تغطية التوغل في العمليات الأمنية والعسكرية على أمل الإجهاز على الحراك الشعبي أو على الأقل كسر شوكته، والدليل ما نلمسه من تصاعد لافت في عمليات القمع والتنكيل وقصف المدن والمناطق كلما أعلن قرار إصلاحي أو حل موعد للانتخابات، فعلى سبيل المثال شهد يوم الاستفتاء على الدستور سقوط ضحايا امتدت أعدادهم على معظم مناطق البلاد، كما تزايدت عمليات القمع في انتخابات المجالس المحلية ثم النيابية تحديداً، من أجل كسر الإضراب العام الذي أعلن في عدد من المدن والمناطق السورية احتجاجاً على هذه الانتخابات.
والحقيقة أن أول ما يتبادر إلى الذهن عند الحديث عن المناورات الاصلاحية للنظام الحاكم ليس فقط بنيته التكوينية المعادية لأي إصلاح سياسي والقائمة على منطق القوة والغلبة وعلى إقصاء المجتمع وتغييب دوره وعلى تمركز السلطة والثروة بيد نخبة تستند إلى كتلة ضخمة من البيروقراطية المفسدة تلحمها أشكال من العلاقات العصبوية والمحسوبية، وإنما أيضاً لأنه يدرك جيداً انعكاسات أي إصلاح سياسي جدي على مصالحه وامتيازاته ومستوى استقراره، ولأن ثمة خوفاً شديداً يتملكه من خروج قواعد اللعبة عن السيطرة الأمنية ولنقل من إفلات القبضة واحتمال نمو تفاعلات وتطورات قد تفضي الى نتائج غير محمودة، مثل تحسين فرص المعارضة السياسية والحراك المدني، هو في غنى عنها، مع ارتفاع حرارة الصراع الداخلي.
وبالتالي، بعيداً من لغة العنف والتدمير، كيف تستوى القرارات الاصلاحية والانتخابات مع مسلسل الاعتقالات التي تجرى يومياً وتطاول أهم النشطاء المدنيين والحقوقيين ممن حاولوا انتزاع مساحة صغيرة للتعبير عن مواقفهم ورفع بعضهم في زوايا الساحات العامة شعارهم: «أوقفوا القتل، نريد وطناً لكل السوريين».
والمعادلة بسيطة، أن سلطة تخشى وتقمع هذا المستوى من التعبير عن الرأي لأنه يخالف سياستها وروايتها، كيف لها أن تقبل بإنجاز إصلاحات سياسية جوهرها ضمان حرية الرأي والتعبير والمعتقد والنشاط؟
والحال إن من يدقق في التجربة العيانية السورية وما تشهده من تطورات دامية، لا يحتاج الى كبير عناء كي يكتشف ان الحديث عن الاصلاحات والانتخابات في ظل المناخ السائد هو أشبه بنفخ في قربة مثقوبة، وكما في البدء كانت الكلمة، ففي البدء ينبغي وقف القتل والعنف.


* كاتب سوري



توقيعي

منتديات دير الزور www.2et2.yoo7.com








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

سورية: عن أي انتخابات وإصلاحات يتحدثون؟ أكرم البني * الخميس ١٧ مايو ٢٠١٢ من إلغاء قانون الطوارئ والأ :: تعاليق

اولا شكرا لك اخي على النقل ..!!

اخي اي اصلاحات في ظل القتل والتهجير
اخي اي انتخابات في ظل انتهاك حقوق الانسان
وعدم الرحمة للانسانسية
اخي ان هذا النظام الظالم يكذب ويصدق نفسة
ان هذا النظام المجرم السفاح

منذ عرفناه يكذب ويكذب
ولم نجد منه اي تنفيذ
ان هذ النظام مولود على الكذب والخداع
ولاكن لا نقول الا حسبنا الله ونعم الوكيل
الله ينتقم منه في القريب العاجل
اللهم امين
ان سقوظ هذا الطاغية لا محاله

وهو يعرف ذالك
 

سورية: عن أي انتخابات وإصلاحات يتحدثون؟ أكرم البني * الخميس ١٧ مايو ٢٠١٢ من إلغاء قانون الطوارئ والأ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى دير الزور :: منتديات دير الزور للاقسام العامة المنوعة derezzor :: مدونة الدير للمقالات العامة المنوعة-
انتقل الى:  

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر المنتدى ~

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى دير الزور على موقع حفض الصفحات
اخر مواضيع المنتدى
<div style="background-color: none transparent;"><a href="http://www.rsspump.com/?web_widget/rss_ticker/news_widget" title="News Widget">News Widget</a></div>
أفضل 10 فاتحي مواضيع
ابن الفرات
 
حمدان
 
مهند الاحمد
 
ديري نشمي
 
الاسمر
 
ريم الساهر
 
نبض الأمل
 
الدير نت
 
ديرية حرة
 
العاشق لاحباب
 
المواضيع الأخيرة
» نشرة خلاصات تقنية: زبدة أخبار التكنولوجيا صّبّاحً كل يوم على بريدك الإلكتروني
الثلاثاء أكتوبر 25, 2016 3:58 pm من طرف مريومةوملوكة

» تعزية جيش رجال الطريقة النقشبندية الِى المملكة العربية السعودية وإلى ذوي شهداء الحرم المكي الشريف
الإثنين سبتمبر 14, 2015 6:00 pm من طرف محب ال البيت

» العرب اشقاء بوابتك لتطويرمنتداك والرقي به 
الأحد أبريل 19, 2015 9:27 pm من طرف صبر جميل

» بيان جيش النقشبندية بصدد اطلاق العملية المباركة (عاصفة الحزم)
الخميس مارس 26, 2015 7:29 pm من طرف محب ال البيت

» منتدى انور ابو البصل الاسلامي
الإثنين مارس 23, 2015 5:14 am من طرف صبر جميل

» تحليلات حول التدخل الايراني في العراق واثبات ارتباط داعش بايران
الإثنين مارس 16, 2015 12:39 pm من طرف الونداوي

» بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيْمِ
الأحد يناير 25, 2015 7:22 pm من طرف العاشق لاحباب

» الحشد الشعبي هو ميليشيات طائفية توسع النفوذ الايراني
الخميس يناير 15, 2015 6:19 pm من طرف العاشق لاحباب

» المجلة النقشبندية العدد التسعون
الأحد يناير 04, 2015 7:25 pm من طرف العاشق لاحباب